أتلتيكو مدريد ومرحلة رد الديون القديمه!

نجح أتلتيكو مدريد فى مواصلة تقدمه نحو المراكز الثلاثة الاولى فى الليجا بفوز مهم ومؤثر على ريال سوسيداد  فى الجولة الثلاثين من الليجا أتلتيكو مدريد  لينتصر للمرة الخامسة على التوالى فى الليجا ويحقق الإنتصار الرابع على ريال سوسيداد على التوالى فى الكالديرون ولم يهتز مرماه فى أى مباراة منها.

أتلتيكو فى المركز الثالث برصيد 59 نقطة متساويا مع  إشبيلية وقد حقق إنتصاره الثامن عشر وإستعاد وضعيته كأقوى دفاع فى الليجا ب 23 هدفا برفقة فياريال كما إنه سجل 55 هدفا .

أتلتيكو مدريد هذا الموسم خاض46 مباراة هذا الموسم إنتصر 28 مباراة وتعادل عشرة مباريات وخسر ثمانية مباريات وسجل86 هدفا وسكن مرماه 36 هدفا ب24 كلين شيت ويحسب للفريق إنه أكثر فرق الليجا حصدا للنقاط منذ بداية 2017 ب 33 نقطة.

سيميونى بات فى غاية السعادة لأن الفريق إستعاد رتمه بعد غياب وقد  مع الروخو بلانكوس 306 مباراة إنتصر فى 192 مباراة وتعادل فى 52 مباراة وخسر فقط 44 مباراة وحافظ الفريق معه على نظافة الشباك فى 162 مباراة وهو رقم يفسر مدى الإلتزام الخططى للفريق بحضرة الأرجنتينى الذى يصر على تسديد الديون القديمة والإنتصار على كل الفرق التى هزمت الفريق فى الدور الأول حيث إنتصر على إشبيلية والآن على ريال سوسيداد فهل سيأتى الدور على ريال مدريد فى الديربى الإسبوع المقبل لرد الإعتبار من لقاء الذهاب الذى إنتهى بتفوق الريال بثلاثية نظيفة.

 

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *