استشارى: فشل عضلة القلب يفقد المريض قدرته على ممارسة حياته بشكل طبيعى

موقع وشات الخليج كشف الدكتور أشرف منير هلال استشارى القلب بمستشفى فى مدينة نصر، خلال مؤتمر قسم أمراض القلب بمستشفى التأمين الصحى، والذى اختتمت أعماله مساء أمس فى القاهرة، أن فشل عضلة القلب نهاية أمراض قصور الشرايين التاجية وأمراض الصمامات، وأمراض ارتفاع ضغط الدم أو أى اعتلال فى عضلة القلب.

وقال إن المريض لا يكون قادرا على ممارسة حياته بطريقة طبيعية، ونشاطه أو عمله أو حتى حياته العائلية والزوجية، موضحا أن الفشل فى عضلة القلب يتطور إذا لم يتم علاجه ليؤدى إلى الوفاة، موضحا أن هذا المريض يستنفذ كل ما يملك من مال للإنفاق على المرض الأصلى الذى كان سبب فى الإصابة بفشل عضلة القلب، موضحا أن أهم سبب فى الإصابة هو قصور الشرايين التاجية، وأمراض ضغط الدم ومرض السكر، وإصابات الصمامات بسبب روماتيزم القلب منذ الطفولة، وأمراض العيوب الخلقية، مشيرا إلى أن هناك علاجات حديثة، لعلاج فشل عضلة القلب ومنها استخدام القسطرة العلاجية لفتح الشرايين، والعلاجات الجراحية للقلب المفتوح، وتغيير الصمامات، وغلق ثقوب عضلة القلب.
وأوضح أن هناك أدوية حديثة أيضا يمكن إعطائها بالمحاليل داخل المستشفى، وأدوية يمكن استخدامها خارج المستشفى، موضحا أن هذه الطرق العلاجية مكلفة، والتأمين الصحى يتكفل بعلاج المريض سواء فى المستشفى أو خارج المستشفى، وهدف المؤتمر هو التواصل مع العالم باستعراض الأبحاث الجديدة ليستفيد منها المريض المصرى داخل منظومة هيئة التأمين الصحى.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *