حامل مع إيقاف التنفيذ.. الحمل خارج الرحم يصل للكبد والمخ وينتج جنينا مشوها

موقع وشات الخليج كشف الدكتور وائل البنا دكتور أمراض النساء والتوليد وعضو الجمعية الأمريكية للخصوبة، إن هناك حالات حمل تحدث خارج الرحم، وتكون فى أماكن أخرى مختلفة من الجسم، مؤكدًا أن هناك امرأة حملت فى الكبد، وأخرى فى القولون وكذلك عنق الرحم والأنابيب أماكن يهاجر لها الجنين أيضًا، ويتكون فيها الحمل ويستمر لأكثر من أربعة شهور، حتى أنه قد يصل أحيانا إلى المخ.

وأضاف البنا، فى تصريحات خاصة لـ”اليوم السابع”، أن هذا الأمر قد يحدث كنتيجة للحمل العنقودى الكامل أو الجزئى، ويتم الكشف عنه بالسونار ويكون المنظر مثل عناقيد العنب، وفى الحمل العنقودى الجزئى يكون هناك جنين مشوه تماما بجانب هذه العناقيد.
وأرجع البنا السبب فى هذه الحالة إلى اندماج حيوان منوى فارغ من الخصائص الوراثية ببويضة أو العكس، فتصبح المعلومات خاطئة ويتضاعف الحيوان المنوى أيضًا وينتج هذا المسخ، وتلتقط البطانة هذا الجنين المشوه، ويزيد هرمون الحمل وكل تفاصيله من قىء وانتفاخ البطن وغيره.
ولفت البنا إلى الكوارث التى تنتج خاصة عندما يكون هناك دكتور لا ينتبه، فيعلق للسيدة طلق ولا يكون عنق الرحم مفتوح فيهاجر الجنين فى المخ والدم وأماكن مختلفة فعندما يفرغ كل ذلك من الرحم، تظل الهرمونات عالية للحمل، وتعطى للحالة المرضية كيماوى فى هذه الحالات لحل ذلك، وقد ينقلب حملها لحمل عنقودى مسرطن ويكون نسبة خطر الإصابة بذلك 1% من الحالات.
وأوضح البنا، أنه عند تفريغ الرحم يجب ألا تحدث بالكحت والتنظيف ولكن بالشفط، لأن الرحم يكون غير قادر أو صلب فى ذلك الوقت، واذا لم يتم التعامل بشكل صحيح سيتنتج الكثير من المضاعفات الصحية

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *