مدرب نابولي يشعر بالفخر والندم بعد مواجهة يوفنتوس

موقع وشات الخليج يقدم لكم تصريحات مدرب نابولي يشعر بالفخر والندم بعد مواجهة يوفنتوس

يرى ماوريسيو ساري، المدير الفني لنابولي، أن الفارق بين فريقه ويوفنتوس المسيطر على الكرة الإيطالية خلال السنوات الأخيرة أصبح ضيقا، مشيدا بما قدمه لاعبوه أمام الفريق البيانكونيري، رغم عدم بلوغ المباراة النهائية للكأس.

وحقق نابولي الفوز على ضيفه يوفنتوس بنتيجة 3-2، أمس، الأربعاء، في إياب نصف نهائي الكأس، إلا أن ذلك لم يكن كافيا للتأهل للنهائي، إذ خسر الفريق في مباراة الذهاب بنتيجة 1-3.

وقال ساري، في تصريحات تلفزيونية لشبكة “راي”، مساء أمس، الأربعاء، “الأداء كان رائعا، وسجلنا 3 أهداف أمام فريق لا يقبل عادة أهدافا كثيرة، لكن للأسف لم نستطع تعويض خسارة لقاء الذهاب بفارق هدفين”.

وأضاف ساري “هناك أمران أشعر بالندم بسببهما، الأول عدم قدرتنا على تسجيل هدف ثانٍ خلال العشرين ثانية الأخيرة في لقاء الذهاب، والثاني عدم استطاعتنا تحويل النتيجة أثناء اللقاء إلى 2-2 بدلا من الخسارة 1-3”.

واستمر المدرب الإيطالي في حديثه قائلا “لكن ما قدمناه أمام يوفنتوس يجعلني أشعر بالفخر، فنحن ليس فقط نستطيع مجاراتهم، بل نستطيع الفوز عليهم، وبالفعل انتصرنا في الإياب، أرى أن الفوارق بين الفريقين أصبحت ضيقة للغاية فنحن لعبنا أفضل منهم خلال لقائي الدوري والكأس، وعلينا ألا ننسى أيضا أننا نمتلك الكثير من اللاعبين الشباب”.

وعن تسجيل جونزالو هيجواين، نجم الفريق السابق ويوفنتوس الحالي، هدفين في المباراة، قال ساري “لقد رأيت هيجواين الذي كنت أدربه الموسم الماضي، إنه مهاجم عظيم وقادر دائما على صنع الفارق”.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *