ماذا قال بليغ حينما سمع صوت بوشناق

موقع وشات الخليج الفنان لطفى بوشناق من المطربين الذين يتمتعون بصوت قوى وإحساس لكل كلمة يتغنى بها، وفى بداية حياته جمعه لقاء من الملحن والموسيقار الكبير بليغ حمدى، فماذا قال له بليغ حينما سمع صوته؟ ومن هم النماذج التى يضعهم بوشناق كنماذج وأيقونات للغناء أمامه؟

 

يقول لطفى: كثيرون من أضعهم أمامى وأتعلم منهم مثل سيد درويش وعبد الوهاب وفيروز ووديع الصافى وعلى الرياحى من تونس وناظم الغزالى من العراق والدوكالى من المغرب وأحمد الحراش من الجزائر والكثير من عظماء الغناء والموسيقى بوطننا العربى، وأنا خرجت من العالم العربى، ولدى نماذج أسمعها وأتاثر بها من باكستان ومن تركيا ومن العالم مثل بوب مارلى وبراسانس، ولدى أسماء كثيرة وأمثلة وأيقونات فى عالم الغناء أسمعهم وأتعلم منهم لكن يستحيل أن أنسى فضل الموسيقار الكبير الراحل بليغ حمدى عندما استمع إلى للمرة الأولى فى منزله خلال جلسة جمعتنى بعدد من أصدقائه وحينما عرف أننى أمتلك صوتاً جيداً، طلب أن يستمع إلى فقدمت له أغنية “أنا عشقت”، وهى إحدى أغنيات الراحل سيد مكاوى، وحينما أُعجب بصوتى، قال أمام الحاضرين: “ألا يستحق صوت لطفى أن أُلحّن له أغنية؟”، كما كان لسيد مكاوى فضلا كبيرا فى مسيرتى لا أستطيع أن أختزله فى كلمات وكما ذكرت، مصر لها فضل كبير على لا أستطيع أن أنسى جزءاً واحداً منه، فأدعو دائماً أن يحفظ الله مصر.

أما من يطرب لطفى بوشناق فقال: الآن اسمع كل التجارب وكل الأجيال وهناك أسماء فى مصر وفى الوطن العربى تستحق الاحترام، لكن الأصوات كثيرة وجميلة وممكن أذكر لك أسماء، لكنهم ليس لديهم برنامج أو مشروع فالمطرب مشروع غنائى، وليس صوتا فقط لأنه لن يكون هناك أفضل صوتيا من أم كلثوم أو عبد الوهاب أو عبد الحليم لكن من الآن يعبر عنا كمطرب فالأصوات مهمة، لكن أين الكلمة وأين رسالة المطرب وموقفه، فهذا هو الذى يبقى وما وصلنا إليه اليوم فى مجتمعاتنا العربية من جهل وسطحية وتقليد يتحمل مسئوليته الفنان لأنه لم يتخطى الكلام عن الحب، برغم أن هناك الكثير من الموضوعات المهمة فى حياتنا أكثر من الحب، ويجب أن نتغنى بها وهناك قيم نسمعها من الغرب ونتأثر بها، لكن عندما تأتينا من فنان عربى نتجاهلها فبوب مارلى الأكثر شهرة لدى الشعوب لماذا لأنه غير وكان يحمل رسالة، لكننا مازلنا نغنى للحب، وأنا لست ضد الغناء للحب، لكن التناول ولا نقتصر الحب عن حب الرجل للمرأة فالله محبة، وحب الخير للناس أعظم أنواع الحب والحب للحرية والتسامح وأن تحب لغيرك ما تحب لنفسك.

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *